الاسقربوط أو ما يسمى بمرض بارلو هو ضعف الشعيرات الدموية ، من أعراضه نزيف اللثة وتورم المفاصل ، يؤدى إلى ضعف في الجسم عامة والآم في الاطراف وقد يؤدى إلى الموت .

وتشمل اعراض الاسقربوط عند الاطفال ضعفا في الاقبال على الاكل ، اضطراب الهضم ، وعدم زيادة الوزن ، والهياج ، وانتشار بقع زرقاء او سوداء على سطح الجلد . كما يسبب النقص الشديد في فيتامين ج تغييرات في بنيان عظام الجسم. ولا يتعرض الكبار للاصابة بألأسقربوط الا اذا عاشوا في عزلة يهملون غذاءهم شهورا طويلة وأعراضه عندئذ هو تورم اللثة ونزفها ، وقلقلة الاسنان وسهولة تمزق الاوعية الدموية الصغيرة ، وظهور بقع زرقاء او سوداء على سطح الجلد ، وتشمل الاعراض التي تظهر ( أنيميا وهزالا شديدا وألاما بالذراعين والساقين وسرعة النبض وضيق النفس ) .

يعالج الاسقربوط بأمداد الجسم بما ينقصه من فيتامين ج بألجرعات التي يصفها الطبيب المختص ، والعودة إلى الغذاء الصحيح المتضمن الفاكهة والخضروات الطازجة ، مثل الجرجير والكراث والفجل والكزبرة الخضراء ، وعند ذلك تختفي الاعراض بسرعة .


من الخضروات والفواكه الغنية بفيتامين ( ج ) الليمون الهندي ( جريب فروت ) والبرتقال والليمون والبطيخ الاصفر ويعرف باسم ( البطيخ الحجازي او الشمام ) ، والتوت والفراولة واللفت والكرنب ، ومخلل الكرنب وكذا الطماطم والبطاطس . ولا تحتوي المشروبات الصناعية المحلاة كالبرتقال ما يحتويه عصير البرتقال الطبيعي من فيتامين ( ج ).