الهيئة الملكية بينبع تنظم ورشة عمل لجمعية المدينة للتوحد ( تمكن )








في اطار تفعيل الاتفاقية التي وقعها سمو أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان مع الهيئة الملكية بينبع ، في دعم المبادرات المجتمعية للمركز الشامل للتوحد بالمدينة المنورة نظمت الهيئة الملكية بينبع أمس ورشة عمل لجمعية المدينة للتوحد ( تمكن ) في مقر مركز إعداد القادة بالهيئة الملكية بينبع برئاسة أمين مجلس منطقة المدينة المنورة ورئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس محمد بن إبراهيم عباس و حضور كل من رئيس اللجنة التنفيذية المهندس هاني بن عبد الرحمن عويضة مدير عام التشغيل والصيانة بالهيئة الملكية بينبع، ورئيس اللجنة العلمية الدكتورة سميرة بنت علي الغامدي مدير عام الإدارة العامة للمراكز المتخصصة بوزارة الصحة، و المدير التنفيذي للجمعية الدكتور عادل بن ماهل العوفي، ورئيس لجنة المشاريع المهندس عدنان بن احمد السيد مستشار أمانة المجلس لشؤون الدراسات والمشاريع بأمارة منطقة المدينة المنورة، وعضو اللجنة التنفيذية الدكتور علي بن صالح الغامدي مشرف البرامج الخاصة بالخدمات التعليمية بالهيئة الملكية بينبع، و أعضاء اللجنة العلمية كل من: الدكتور فهد بن محمد النمري رئيس منصة ينمو واستاذ مساعد بجامعة الطائف والدكتورة آمال بنت علي يماني مدير برنامج الأمير محمد بن سلمان للتوحد في مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة والدكتورة بشاير بنت محمد المري نائب مدير برنامج الأمير محمد بن سلمان للتوحد في مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة، وهدفت الورشة إلى مراجعة الخطة التشغيلية للمركز الشامل للتوحد المقترحة من المشغل الخارجي؛ ووضع آلية لتشغيل جزء من المركز بمسمى العيادات الذكية والتي ستكون النواة الأولى لتشغيل المركز، وقدمت توصياتها بشأن الخطة مع التأكيد على ضرورة الأخذ في الاعتبار أن تتضمن الخطط اجراءات ومعايير صحية تتسق مع مرحلة covid19 وما بعدها.