«القرنفل».. صيدلية طبيعية.. وفوائده لا تـُحصى





قالت مجلة «ناتور أرتست» الألمانية، إن للقرنفل فوائد صحية جمة؛ حيث تساعد براعمه في علاج التهابات اللثة والتخفيف من آلام الأسنان؛ وذلك بوضع القرنفل في جيب الوجنة أو استخدامه في تدليك اللثة بحرص، كما أن مضغه ينعش الفم والنفس.
وأضافت المجلة المعنية بالطب البديل أن شاي القرنفل يسهم في علاج التقلصات المعوية، ويخفف أعراض مرض الروماتيزم.
ولإعداد شاي القرنفل، تُوضع نصف ملعقة صغيرة من القرنفل في الكوب، ثم يُصب الماء المغلي عليه، ثم يتم تناوله بعد 10 دقائق.
ويُراعَى شرب كوبين إلى 4 أكواب من شاي القرنفل يوميًّا، كما أن شاي القرنفل مفيد في حالات الالتهابات أو العدوى، التي تصيب الشعب الهوائية، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية عن المجلة.
ويعمل التدليك باستخدام زيت القرنفل على التخفيف من الشعور بالغثيان والتقلصات في منطقة الجهاز الهضمي، علاوة على أنه يساعد في علاج حالات انتفاخ البطن وأعراض مرض الروماتيزم، وكذلك يخفف آلام العضلات والمفاصل.
ويجب توخي الحذر الشديد عند استعمال زيت القرنفل؛ لأن هذا الزيت الطيَّار قد يهيج الجلد والأغشية المخاطية؛ لذلك من الأفضل تخفيفه عند استعماله في تدليك الجسم؛ وذلك عن طريق خلط قطرتين من زيت القرنفل مع 3 ملاعق صغيرة من أحد الزيوت ذات القاعدة الدهنية.

ويمكن استعمال زيت القرنفل كغسول أو غرغرة للفم عن طريق إضافة بضع قطرات منه إلى الماء واستعماله لتنظيف الفم؛ حيث إن لهذا الغسول تأثيرًا معقمًا للفم. ونظرًا إلى أن زيت القرنفل يزيد آلام المخاض فلا يجوز استخدامه أثناء فترة الحمل.