غرفة ينبع تعقد جمعيتها العمومية وانجازاتها تدعم رؤية المملكة 2030 وارتفاع عدد المشتركين بنسبة 18.9%












خلال اجتماعها المنعقد عن بعد بتقنية الاتصال المرئي برئاسة رئيس مجلس الإدارة مراد علي العروي، وبحضور عدد من أعضاء الجمعية العمومية من منتسبي الغرفة، اعتمدت الجمعية العمومية لغرفة ينبع حسابات الغرفة الختامية عن العام المالي 1440هـ، كما أقرت بنود الموازنة للعام الحالي 1441هـ.

وافتتح الاجتماع بكلمة لرئيس الغرفة استهلها بالترحيب بالحضور مشيراً إلى أن هذا الاجتماع يعقد عبر تقنية الاتصال المرئي نظراً للتحديات التي فرضتها جائحة كورونا المستجد كوفيد-19 على الحياة العامة والصحة والاقتصاد وعلى طريقة ممارسة الأعمال، موضحاً بأن العام 1440هـ حفل بأنشطة عديدة ومتنوعة استهدفت خدمة المشتركين وتعزيز التعاون معهم وتبني قضاياهم وتحسين بيئة ممارسة الأعمال في محافظة ينبع، وبما يوضح ما بذلته الغرفة من جهود وما قامت به من تحركات خلال الفترة، وما تحقق نتيجة لذلك من إنجازات تدعم رؤية المملكة 2030.


وبين العروي أن مؤشرات نشاط الغرفة لعام 1440هـ تكشف عن ارتفاع عدد المشتركين الجدد والمجددين لاشتراكاتهم بنسبة 18.9% مقارنة بالعام الذي سبقه، منوهاً بأن هذا يعد مؤشراً جيداً على مدى التواصل بين الغرفة ومشتركيها وعلى مدى النمو الذي يحققه قطاع الأعمال في المحافظة،


وأشار إلى أن الغرفة أقامت خلال العام40هـ 24 دورة تدريبية متخصصة استفاد منها 536 متدرب ومتدربة، إضافة إلى تنظيم 3 لقاءات وظيفية استفاد منها 243 من طالبي العمل، وتنظيم 13 ورشة عمل لصالح خدمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال من أبناء المحافظة، فضلاً عن المنتديات والفعاليات المتنوعة والاجتماعات والمشاركات المحلية والخارجية ومبادرات الغرفة في مجال المسئولية الاجتماعية، والتي من ضمنها مبادرة الغرفة لتدريب منسوبي القطاعات الحكومية الأمنية والخدمية على لغة الإشارة ومبادرة رعاية برنامج تأهيل معلمي ومعلمات منطقة المدينة لتقديم برنامج "بابسون" لريادة الأعمال لطلاب وطالبات المرحلة الثانوية.

وبدوره رحّب أمين عام الغرفة المكلف ماجد بن عويد الرفاعي بالحضور، وأشار في كلمته إلى أن التقرير السنوي للعام المالي 1440هـ يتضمن أبرز إنجازات إدارات الغرفة ونتائج سعيها لتحقيق الاستراتيجية الطموحة لمجلس إدارة الغرفة للارتقاء بالخدمات المقدمة للقطاع الخاص لتعزيز دوره المنتظر منه في خدمة الاقتصاد الوطني والاسهام في تنفيذ برامج ومشاريع التنمية الاقتصادية للمملكة المتمثلة بأهداف الرؤية الشاملة 2030، وأكد على أن غرفة ينبع حريصة على تمكين منشآت القطاع الخاص وترسيخ تواجدها بالمحافظة في كافة المجالات الصناعية والتجارية والخدمية المختلفة، موجهاً شكره لمجلس إدارة الغرفة على ما تلقاه الأمانة العامة من دعم ومؤازرة لتحقيق أهداف الغرفة .