تصريح العساف بعد تسلمه حقيبة الخارجية السعودية

قال وزير الخارجية السعودي الجديد إبراهيم العساف في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية الجمعة إن المملكة "لا تمر بأزمة" بسبب قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، وإنما تشهد "تحوّلاً".

وقال العسّاف غداة تعيينه وزيرا للخارجية في إطار تعديل وزاري واسع النطاق أجراه الملك سلمان إن "قضية جمال خاشقجي... أحزنتنا حقّاً، جميعاً"، وتابع في المقابلة التي أجريت معه بالإنكليزية "لكن في المحصلة، نحن لا نمر بأزمة، نحن نشهد تحولاً" في إشارة إلى الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية التي أطلقها وليّ العهد الأمير محمد بن سلمان.
وحلّ العسّاف، وزير المالية السابق الذي اعتقل العام الماضي خلال حملة قالت الرياض إنها لمكافحة الفساد، محلّ عادل الجبير وزيراً للخارجية في التعديل الحكومي.

وتم تعيين الجبير الذي حاول الدفاع عن الحكومة على المستوى الدولي بعد قتل خاشقجي وزير دولة للشؤون الخارجية. ويعتبر كثيرون هذا المنصب أقلّ شأناً من مرتبة وزير. لكنّ العسّاف سارع إلى القول "هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة". وتابع "لقد مثّل عادل السعودية وسيستمر في تمثيلها (...) حول العالم. نحن نكمّل بعضنا بعضاً".

فرانس24/ أ ف ب