النتائج تؤكد اقتراب موعد هبوط ناديالاتحاد السعودي ، والتاريخ يشير إلى ابتعاد العميد عن دوري كأس الأمير محمد بن سلمان خلال الموسم المقبل ومفارقة دوري المحترفين ليلعب في دوري الدرجة الأولى ويغيب عن مواجهة الكبار وأفضل الأندية في الدوري السعودي الممتاز.المستوى السيء والأداء الباهت والنتائج الكارثية للفريق منذ انطلاق الموسم حتى انتهاء الجولة التاسعة، أكدت أن العميد لن يتمكن من الهروب من شبح الهبوط، حيث يؤكد تاريخ دوري المحترفين، أن خمسة من الفرق السبعة التي حصدت نقطتين أو أقل بعد مرور 9 جولات هبطت بالفعل في نهاية الموسم.مشوار الاتحاد خلال 9 مباريات بالمسابقة المحلية يؤكد أن الفريق غير قادر على تحقيق الفوز ولا يحقق سوى الخسارة أو التعادل فقط، حيث تعرض للهزيمة أمام نظيره الشباب بهدف دون رد في الجولة الأولى، وتكرر ذلك في الجولة الثانية على يد القادسية بثلاثة أهداف نظيفة دون رد، وجاءت الخسارة الثالثة في الجولة التالية لكنه خرج بخسارة قاسية بخماسية مقابل ثلاثة أهداف أمام التعاون، ولم ينجح في تجنب الهزيمة سوى أمام الوحدة في الجولة الرابعة بالتعادل ، لكنه عاد للخسارة في الجولة الخامسة بهدفين دون رد أمام الفتح، وابتعد في المباراة السادسة عن الخسارة بتعادل مع أحد، لكن نتائجه في الثلاث جولات الأخيرة السابعة والثامنة والتاسعة بالخسارة أمام الهلال والرائد ثم الفيحاء بشكل متتالي، أكدت أن حال الفريق لا يتحسن بل أنه يسوء بشكل أكبر.ويجب على الكرواتي سلافين بيليتش، المدير الفني لناديالاتحاد السعودي أن يبحث عن حلول للخروج من الأزمة الحالية حيث انه جاء بديلا للأرجنتيني رامون دياز المدير الفني السابق للعميد من أجل إنقاذ الموسم، لكنه لم يتمكن من ذلك حتى الآن، وستشكل فترة الانتقالات الشتوية القادمة عامل حسم كبير ليحدد بيليتش أهدافه التي يحتاجها وتعمل إدارة النادي على توفيرها حتى لا يتأكد مصيره بالهبوط.تصحيح الأخطاء الحالية أبرز ما يستطيع المدرب القيام به حتى تتحسن النتائج قبل فتح موعد الانتقالات في يناير المقبل.