صحيفة المرصد: تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السودان بعد مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، صور لابنته بلقيس بعد انتشار مقطع مسجل منسوب لها شنت خلاله هجوماً على اليمنيين .

وأبدى الكثير من المغردين بالسودان تعاطفهم مع ابنة الرئيس وتداولوا صورها على نطاق واسع إلا أنه تبين فيما بعد أن الصور المنشورة على أنها لـ “بلقيس صالح” لم تكن تخصها وإنما للممثلة الهندية “سيرديفي فيجاياكومار”، حيث انتشرت صور الأخيرة باسم “بلقيس علي عبدالله صالح” على غير الحقيقة.