اليوم شاهدتُ الأميرة " ريما" في مؤتمر صحفي ضمن منتدى " مسك" العالمي فكانت رائعة جدا


http://www.up-00.com/"][/URL]




ظهر اليوم الأربعاء شاهدتُ بثا مباشرا في قناة الثقافية السعودية وكانت صاحبة السمو الملكي الأميرة : ريما بنت بندر بن سلطان واحدة من المتحدثين في مؤتمر صحفي ضمن نشاطات جمعية مسك ؛؛ حقيقة كانت الأميرة رائعة جدا وموفقة في اجاباتها عن هيئة الرياضة النسائية ومستقبلها وخططها ، وكانت تجيب باللغتين العربية والانجليزية بطريقة لبقة تدل على فهم وعمق لدورها ومسؤوليتها لدرجة أن أحد الصحافيين رفع لها العقال معجبا بحديثها وعمق أفكارها وتوجهاتها كما أنني لاحظتُ أنها بسيطة جدا في تناولها للقضايا التي سئلت عنها ومتواضعة جدا في هندامها وهيئتها بعكس ما نراه في بعض المذيعات من تفنن في الزي والمكياج ، والأميرة هي وكيلة رئيس هيئة الرياضة السعودية لشؤون المرأة .


[SIZE=3]http://www.up-00.com/"][/URL]


ومما قالته أن هيئة الرياضة تعكف على صياغة برنامج رياضي يواكب رؤية المملكة 2030، وتمثل في ابتكار جملة من الأنشطة الضامنة لتعميم الرياضة البدنية في الأوساط المجتمعية، بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية والأهلية، المعنية بالشأن الصحي والاقتصادي والاجتماعي، لاسيما مع ارتباط الرياضة الوثيق بصحة الإنسان، وحياته العملية والعلمية، التي يقاس نجاحها بحجم الإنجاز الذي يتطلب حالة بدنية جيدة.
وأوضحت سموها خلال ورشة عمل عقدت اليوم ضمن برنامج منتدى مسك العالمي الذي تحتضنه مدينة الرياض، أن الهيئة تسعى إلى توفير ما يربو على 250 وظيفة نسائية في قطاع الرياضة خلال العامين المقبلين، للإسهام بجدية في تنفيذ مشروع الهيئة الجديد والرائد، الذي تتطلع من خلاله إلى مجتمعٍ صحيٍ رياضيٍ، يتعامل مع الرياضة على أنها ضرورة من ضرورات الحياة اليومية، لا وسيلة للترفيه والتسلية فحسب.
وشددت على ضرورة النظر إلى عمل الهيئة بشموليته، رافضةً ربط الهيئة بالرياضة التنافسية فقط، عادةً ذلك إجحافاً وتحجيم لعملها في مساحة ضيقة، وواصفةً إياه بغير اللائق، والمنافي للحقيقة.





[/URL"]http://www.up-00.com/"][/URL]