العودة   المجالس الينبعاويه > المجلس الإعلامي > كتاب ومقالات
اسم العضو
كلمة المرور


عدد مرات النقر : 6,543
عدد  مرات الظهور : 13,016,649
عدد مرات النقر : 6,375
عدد  مرات الظهور : 12,296,742
عدد مرات النقر : 5,103
عدد  مرات الظهور : 8,250,185

الشيخ صالح الحصين.. رجل نادر في الرجال

كتاب ومقالات


 
 
Bookmark and Share LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-06-2013, 03:24 AM   #1

عضو مجلس ذهبي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 3605
تـاريخ التسجيـل : Jan 2005
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
االمشاركات : 1,376
عدد الـــنقــــــاط : 28
قوة التـرشيــــح : مراسل المجالس is on a distinguished road

مراسل المجالس is on a distinguished road

الشيخ صالح الحصين.. رجل نادر في الرجال

الشيخ صالح الحصين.. رجل نادر في الرجال

من هنا وهناك

خلف عاشور
الأربعاء 29/05/2013

إن قابلته في أحد أروقة المسجد الحرام بأم القرى في البلد الأمين.. أو إن سبق لك وقابلته هناك في رحاب طيبة، وفي أحد دروب أرضها يمشى الهوينا على تراب الأرض المؤمنة.. في أي مكان يُدعى إليه في المدينتين المقدستين.. وإن سبق أن التقيت به في الرياض عاصمة الوطن الحبيب.. هي المدن التي عمل بها وعرفته فيها.. أي مكان تلتقي به في أي بلد كان، تُرى ماذا تحس به في لحظات هذه اللقاءات بأرض الوطن، وقد عمل بها هذا الإنسان؟! إحساس أو شعور يمنح النفس الطمأنينة حبًّا له وتقديرًا، يغدق عليك نوعًا من البِشْر والفرحة وحسن الاستقبال.. تنظر إليه بانبهار تستمع إلى كلماته الهادئة الرزينة القِصار.. كل ذلك في شيء من الرهبة والحب والإجلال والإكبار.. في صمتٍ تصغي إليه.. في شيء من الدهشة ترى واحدًا من النوادر في هذا الزمان.. يثير في أعماقك كل معاني التقدير والإعجاب.. تتحرك في حواسك ما يدع النفس ممّا تلقاه من مقابلة مثلى تحتار.. يمنح كل من يلقاه روعة الاستقبال.. ذلك خلق لا يظفر به إلاَّ أفاضل الرجال.. أمّا روعة ما تدخره في كوامن النفس جمال وبهاء يستكن في قلوب الناس.. اشتركت معه في التحقيق مع إحدى الشركات في الرياض، وبأمر من الفيصل العظيم -يرحمه الله- والتحق معنا مندوبون من التجارة والإمارة والأمانة، وكان يقوم بإعداد المحاضر مندوب وزارة التجارة.. وعند إعداد التقرير النهائي يقرأه -يرحمه الله- وبشيء من الحرج والاستحياء يلتفت إلينا بعد أن توقفه جملة؛ رأى من الأصوب صياغتها بأسلوبٍ مختلف عن الأسلوب الذي وُضع.. وبحياءٍ يظهر فيه معنى التردد يتحدث بكلماتٍ لا تخرج عن هذا المعنى بأدبٍ جمٍّ -إذا ترون تعديل هذه الجملة بما يلي يمكن أحسن، ونقرأ الجملة التي اختارها فنراها أصوب وأمكن، وكلنا نؤيد ما ذهب إليه.. قمة في التواضع لا يميل أبدًا إلى شيء من الترفع في إبداء رأي، أو تعديل كلمات.
وفي جدة جاء إليَّ يومًا الأخ محمد إبراهيم نقادي وهو أحد الأصهار.. وكان لدي دار على البحر.. فطلب مني السماح بنزول صديق عزيز له بالدار لمدة شهرين، وأردف قائلًا إن الصديق الذي يعنيه اشترط أن يُسلِّم أجرًا للبيت ولمدة شهر، وهو لا يعلم لمن يعود الدار، قلت للصديق النقادي: إنني لا أحب أن أقوم بتأجير بيتي لأحد، ولكن ما دام أن طالب السكن صديقًا لك؛ فإنني عن رضا أُقدّمه لصديقك وتم الاتفاق على ذلك.. نزل الشيخ وأسرته بالدار.. وغبت عن جدة ما يقارب شهرين، وعلمت من الأخ النقادي أن الذي حل بداري الشيخ صالح الحصين، وسافر للرياض.. قمت بزيارة للدار بالبحر بعد وصولي بأيام.. وجدتُ حارس المنزل علي من اليمن الشقيق.. خيل إليَّ أن الحارس علي غير الحارس الذي عرفته.. على مجلس ملاصق للبحر كنت أستمع لعلي، وهو يتحدث في كثير من الدهشة يبدو على ملامحه بعض السرحان.. قلت ماذا بك؟! قال: يا عم إذا كان كبار قومكم على منوال ما رأيت هذا الشيخ أقول بصدق أنكم ملائكة.. أسرته تنام داخل الفيلا، أمّا علي فينام مع الشيخ على مجلس مكشوف بجوار البحر، يقضيان وقتًا من الليل، وعلى هذه (الدكة) ينامان، ويفطران، ويتغذيان، ويتناولان العشاء ثم ينامان، وعند طلائع الفجر يُصليان جماعة، ويقضيان ما تبقَّى من ساعات في أحاديث شتَّى، وقبيل الإشراق يذهب الشيخ للسباحة متجاوزًا (الكسارة).. يقول علي: كنت أخاف عليه.. يسبح وقتًا طويلًا بالبحر ثم يعود (للدكة) ليتناولان طعام الإفطار، أمّا في أيام الجمع يذهبان لصلاة الجمعة، ثم يعودان بعدها ليبدآن أسبوعًا جديدًا.. وبعد أسبوع تلقيتُ رسالة مطولة يبدي شيئًا من الأسف أنه لم يكن يعلم أن السكن يعود لي، وإلاّ لقصده دون أن يتدخل، أو يتوسط الصديق النقادي، ومع الرسالة هديّة ثمينة قدمها إليَّ.. يا أيُّها الرجل العظيم بدين قويم يتحلّى به.. وخلق رفيع قلّ من يقتدي به، وتواضع جم نلت به رضا الناس.. رضي الله عنك، وشملك برحمات، وأجزل لك العطاء والرحمة والرضوان.

 

 

مراسل المجالس غير متواجد حالياً  
 

« بدر كريم | - »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:08 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
 
 

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67