نبارك لفريق المشتريات والشؤون المالية وحظا أوفر لفريق تقنية الميكانيكا